متابعات | ملفات | تحقيقات | شؤون عالمية | رياضة | مقالات | حوارات | كاريكاتير | كلمة حق |

Share on Google+

عدد الأسبوع

ملفات ساخنة

طائرة تجسس صامتة بدون طيار

هذه الدول تنشر التشيّع في الجزائر !

هل خطّط بومدين لاغتيال ملك المغرب؟

استفتاء

كيف تقيّم نتائج الربيع العربي؟

ـ دمّر عدة بلدان عربية

ـ حقق نتائج رائعة

ـ نتائجه تنقسم إلى سلبية وأخرى إيجابية

هذه أبرز تحديّات زطشي

هذه أبرز تحديّات زطشي

الفيفا زكّته زطشي رئيساً للفافهذه أبرز تحديّات زطشي
هشام. بليس من السهل النجاح في قيادة أكبر هيئة كروية في بلد ما، ذلك المنصب يتطلب الكثير من الحنكة والتجربة وإلمام كبير بخبايا الساحرة المستديرة، ودون شك سيواجه خير الدين زطشي العديد من الصعوبات في اتحاد كرة القدم الجزائري. ورصد موقع "كووورة" 5 تحديات تواجه زطشي وربما تُفشل مخططه: 1 - لعبة الكواليس صحيح أن خير الدين زطشي نجح في إنشاء أكاديمية لكرة القدم وحقق الأهداف التي أرادها على المستوى المحلي، لكن الأمر يختلف تماما عما يدور في الساحة الكروية العالمية والإفريقية والكواليس التي تحيط بها، وإذا كان لا يتقن لعبة الكواليس فإنه قد يفشل في مهامه. 2 - حاشيته حُسن اختيار الحاشية التي تحيط بالمسؤول أهم عوامل النجاح، لكن أعضاء المكتب الفيدرالي الجدد المحاطين به لا أحد منهم يملك الخبرة في التسيير باستثناء جهيد زفزاف عضو المكتب السابق، وعليه فالأمور لن تكون سهلة بالمرة في اتخاذ زطشي لقراراته. 3 - طموح الجماهير صحيح أن خير الدين زطشي أتى بفكرة العمل على المدى البعيد والمتوسط لبناء منتخب ودوري قوي، غير أنه سيصطدم بطموح الجماهير التي ستطالب بالنتائج المستعجلة ولا تؤمن بالإنجازات المستقبلية. 4 - موقف الفيفا الجميع يتساءل عن موقف اتحاد كرة القدم الدولي من عملية الانتخابات التي جرت وما قامت به لجنة الانتخابات، على اعتبار أنها غير شرعية حسب عبد الكريم مدوار، وحال ما اتخذ جياني إنفانتينو إجراءات عقابية، فسيجد زطشي نفسه في ورطة. 5 - مزدوجو الجنسية لم تلق التصريحات التي أطلقها خير الدين زطشي بشأن اللاعبين الذين يلعبون في أوروبا ترحابا، ما يجعل المزدوجي الجنسية مترددين في الالتحاق بالخضر وغير مرتاحين تماما.
هذا ما ننتظره من زطشي.."تغيير مهم شهدته كرة القدم الجزائرية يجب الوقوف عنده، ألا وهو خروج محمد روراوة من إدارة الاتحاد الوطني ودخول خير الدين زطشي ليكون رئيساً جديداً.بالنسبة لي، روراوة قام بالعمل الأهم في مرحلة ما وهو جذب كل اللاعبين الجزائريين من حول العالم لتمثيل المنتخب من دون محاولات تهرب، وخلق انتماء واضح للقميص، والآن الاتحاد يتطلب شخصاً جديداً يدير هذه المهمة، فالجواهر موجودة، وتحتاج شخصاً بعقلية جديدة لإدارتهم.شيء آخر يتوجب العمل عليه بعيداً عن المنتخب هو ضمان رفع مستوى البطولة المحلية بشكل يوفر عدد من اللاعبين للمنتخب، لعدم الاتكال فقط على نظرية اللاعبين الناشئين في الخارج".هذا ما كتبه الناقد الكروي العربي الشهير محمد عواد على صفحته الفايسبوكية، وهو كلام يحمل الكثير من الموضوعية، ويلخص المشهد الكروي في الجزائر حاليا ومطامح الجماهير الجزائرية إلى حد بعيد..
شبح "العقوبة" لم يعد يخّيم على الجزائرأقر الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" بصحة انتخابات رئاسة الاتحادية الجزائرية لكرة القدم التي أجريت في 20 مارس الماضي، حيث قامت الهيئة الدولية بتحديث المعلومات حول "الفاف" على موقعها الالكتروني وذلك بحذف اسم الرئيس السابق محمد روراوة وتعويضه بخير الدين زطشي، الذي حصل أخيرا على التزكية الدولية التي تسمح له بأداء مهامه بكل أريحية.وانزاح، أخيرا، شبح العقوبة التي كانت تهدد الجزائر، وسط مخاوف من إمكانية أن تتعرض الجزائر إلى عقوبات، حيث كانت العديد من التساؤلات طرحت حول موقف "الفيفا" من هذه الانتخابات خاصة بعد تدخل وزارة الشباب والرياضة للإبقاء على تاريخ 20 مارس لاجراءها، خاصة وان رئيس الاتحادية الدولية لكرة القدم جيان انفانتينو لم يهنئ لحد الآن رئيس "الفاف" الجديد.
توقيف البطولة إلى حين إجراء اللقاءات المتأخرةكشفت قناة النهار الفضائية الخاصة أن الرئيس الجديد للاتحاد الجزائري لكرة القدم خير الدين زطشي قرر إيقاف مسابقة الدوري بصفة مؤقتة حتى استكمال المباريات المـتأخرة.وحسب المصدر نفسه، يهدف هذا القرار لتفادي حصول تلاعب بنتائج المباريات في الجولات الأخيرة.وكانت المواجهة بين مولودية العاصمة وشبيبة القبائل أثارت شكوك العديد من الملاحظين بسبب وجود شبهة اتفاق بين الفريقين على النتيجة النهائية للمباراة.وباتت مصداقية الدوري الجزائري في الميزان بعد هذه الحادثة، فضلا على عدم اكتمال جدول المباريات بالنسبة للفرق التي شاركت في المسابقات الأفريقية بصفة خاصة.


أخر تحديث : 2016 | تصميم : lai_nassim@hotmail.fr

الرئيسية - من نحن - اتصل بنا