متابعات | ملفات | تحقيقات | شؤون عالمية | رياضة | مقالات | حوارات | كاريكاتير | كلمة حق |

Share on Google+

عدد الأسبوع

ملفات ساخنة

طائرة تجسس صامتة بدون طيار

هذه الدول تنشر التشيّع في الجزائر !

هل خطّط بومدين لاغتيال ملك المغرب؟

استفتاء

كيف تقيّم نتائج الربيع العربي؟

ـ دمّر عدة بلدان عربية

ـ حقق نتائج رائعة

ـ نتائجه تنقسم إلى سلبية وأخرى إيجابية

هذه رسالة الرئيس للجزائريين..

هذه رسالة الرئيس للجزائريين..

بمناسبة الانتخابات التشريعيةهذه رسالة الرئيس للجزائريين..
هند. فدعا رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة كافة المسؤولين والأعوان العموميين المكلفين بالانتخابات التشريعية المقبلة إلى التحلي بـ"الحياد التام" والسهر على "الاحترام الدقيق" لأحكام القانون، وطلب الرئيس بوتفليقة من الجزائريين المشاركة في التشريعيات المقبلة مبرزا أن اختيارهم "سيحظى بالاحترام".  وقال الرئيس بوتفليقة في رسالة وجهها إلى الشعب الجزائري عشية الانتخاب التشريعية قرأتها نيابة عنه وزيرة البريد و تكنولوجيات الاعلام والاتصال ايمان هدى فرعون خلال لقاء وطني تحسيسي تحت شعار "المجتمع المدني دعامة للصرح الديمقراطي" نظم بالجزائر العاصمة: "أهيب بكافة المسؤولين والأعوان العموميين المناط بهم النهوض بهذه العملية أن يتحلوا بالحياد التام ويسهروا على الاحترام الدقيق لأحكام القانون ذات الصلة".  وأضاف: "وإنني لأؤكد للهيئة العليا المستقلة لمراقبة الانتخابات أنها ستلقى مني كل الدعم في أداء مهمتها المنصوص عنها في الدستور والمفصلة بنص القانون". "وبصفتي رئيسا للمجلس الأعلى للقضاء" --يؤكد رئيس الجمهورية-- "فإنني أدعو القضاة إلى الحرص هم أيضا على المعالجة الفورية وعلى الصرامة لكل ما يحال إليهم من تجاوزات أو أفعال مخلة بمصداقية الانتخاب وشفافيته".  وذكر رئيس الجمهورية ان الجزائر "دعت بكل سيادة المنظمات الدولية تلك التي هي عضو فيها وتلك التي تجمعها بها شراكة إلى إيفاد مراقبين من قبلها للشهادة على شفافية الانتخاب التشريعي ونزاهته". وخلص الرئيس بوتفليقة إلى القول: "بعون الله وبإسهام كل واحد منا سيشهد ملاحظو جامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الاسلامي والاتحاد الإفريقي والاتحاد الأوروبي، ومنظمة الأمم المتحدة على أن هذا الانتخاب لا يقل سلامة عن أمثاله في البلدان ذات التقاليد الديمقراطية". 
"اختياركم الحر سيحظى بالاحترام.."دعا رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة الشعب الجزائري إلى المشاركة في التشريعيات المقبلة مبرزا أن اختياره "سيحظى بالاحترام".  وقال الرئيس بوتفليقة: "بمناسبة انتخاب المجلس الشعبي الوطني الذي أنتم مقبلون عليه ستتاح لكم فرصة الاختيار من بين ما يقارب ألف قائمة تقدمت بها الأحزاب السياسية والمترشحون الأحرار في ولايات الوطن وعلى مستوى المقاطعات الانتخابية للجالية الوطنية في الخارج".  وتابع الرئيس بوتفليقة قائلا: "أدعوكم أبناء وطني الأعزاء إلى القيام باختياركم إن اختياركم الذي سيحظى بالاحترام سيكون الاختيار الذي ترتضونه بأنفسكم وبحرية وفق قناعتكم السياسية". واستطرد رئيس الدولة مخاطبا الشعب الجزائري: "إن مشاركتكم في هذا الاقتراع ستكون في الوقت ذاته إسهاما شخصيا منكم في استقرار البلاد وفي تقدم الديمقراطية التي أنتم مصدرها وفي تنمية وطننا الجزائر التي لا وطن لنا بديلا عنها". وخلص رئيس الجمهورية إلى القول: "أناشدكم وأنا معتد بتمسككم بالجزائر أن تلبوا نداء الواجب وتشاركوا كلكم في انتخاب المجلس الشعبي الوطني".
"ظروف الاقتراع تتميز بتحسن ملموس"أكد رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة أن الظروف التي سيجري فيها الاقتراع الخاص بالانتخابات التشريعية القادمة "ستتميز بتحسن ملموس" مبرزا في نفس الوقت أن أمن هذا الموعد الانتخابي "سيكون مضمونا بفضل النجاحات المشهودة في استئصال الإرهاب التي حققها الجيش الوطني الشعبي وقوات الأمن".  ووجّه الرئيس بوتفليقة "تحية إكبار" إلى الجيش الوطني الشعبي وقوات الامن على "ما تميزا به من استبسال وما بذلاه من تضحيات" مبرزا أن وحدات الجيش الوطني الشعبي والدرك الوطني والأمن الوطني "ستتجند عملا بما أصدرته من تعليمات لضمان سلامة الساكنة والهدوء للموعد الانتخابي".  وأكد رئيس الجمهورية بالمناسبة أن السلطات العمومية "اتخذت الإجراءات اللازمة من أجل إحكام تنظيم الانتخاب فضلا عن تعبئة قرابة نصف مليون موظف يتولون تأطير أكثر من 65.000 مركز ومكتب اقتراع" مهيبا في ذات الوقت بكافة المسؤولين والأعوان العموميين المناط بهم النهوض بهذه العملية أن "يتحلوا بالحياد التام ويسهروا على الاحترام الدقيق لأحكام القانون".


أخر تحديث : 2016 | تصميم : lai_nassim@hotmail.fr

الرئيسية - من نحن - اتصل بنا